مناقشة رسالة ماجستير حول "الأنماط القيادية الحديثة ودورها في تطبيق مراحل إدارة الأزمات بجهاز الشرطة الفلسطينية"

2023-09-11

ناقشت كلية الدراسات العليا والبحث العلمي في جامعة الاستقلال اليوم الإثنين رسالة ماجستير للطالب ثائر وصفي عرار والموسومة "الأنماط القيادية الحديثة ودورها في تطبيق مراحل إدارة الأزمات بجهاز الشرطة الفلسطينية".
و تكونت لجنة المناقشة من د. حسين عبد القادر(مشرفاً)، و د. أيمن طه (ممتحناً داخلياً)، و د. شبلي سويطي (ممتحناً خارجياً) .
وهدف موضوع الدراسة إلى معرفة واقع تطبيق الأنماط القيادية الحديثة ( الحكيمة ، الأصيلة ، الحرة ) في جهاز الشرطة الفلسطينية ، و مستوى إدراك منتسبي جهاز الشرطة الفلسطينية بتطبيق مراحل إدارة الأزمات من حيث الاكتشاف ، و الاستعداد ، و الوقاية ، و الاحتواء ، و المواجهة ، و استعادة السيطرة .
وتوصلت الدراسة إلى ان أراء المبحوثين جاءت بدرجة مرتفعة لواقع تطبيق الأنماط الحديثة في جهاز الشرطة الفلسطينية ، فيما جاءت أراء المبحوثين بدرجة متوسطة بمستوى إدراك منتسبي جهاز الشرطة الفلسطينية بتطبيق مراحل إدارة الأزمات ، حيث أظهرت الدراسة أن العلاقة إيجابية مرتفعة بين واقع تطبيق الأنماط القيادية الحديثة و مستوى إدراك منتسبي جهاز الشرطة الفلسطينية بتطبيق مراحل إدارة الأزمات .
و أوصت الدراسة بمجموعة من التوصيات كان أهمها انه يجب على القائد العسكري أن يسمح لمنتسبي الشرطة الفلسطينية باختيار الأسلوب المناسب للعمل أثناء الأزمة  لان ذلك يعزز من قدراتهم على اتخاذ القرارات أثناء وقوع الأزمة و على القائد العسكري أن يهتم بتدريب الضباط و الأفراد لتحمل المسؤولية أثناء وقوع الأزمة عن طريق منحهم الصلاحيات الكاملة لمعالجة الأزمة و خاصة عندما تكون بحاجة لحل و تصرف سريع ، و ضرورة أن تقوم القيادة في جهاز الشرطة بتوظيف أساليب علمية حديثة في إدارة الأزمات و أن تقوم من خلال التقييم بتحسين الخطط و السيناريوهات المستقبلية لتلافي الوقوع في الأزمات ، بالإضافة الى أن يتسم الهيكل الوظيفي بجهاز الشرطة بالمرونة مما يساعد الشرطة في التعامل مع الأزمات حال وقوعها .
وفي الختام، أشادت اللجنة بجهود الباحث وبعرضه المتميز لموضوع الدراسة، وأوصت بنجاحه بعد الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات اللازمة، لإثراء الجانب البحثي في الدراسة